انضم لنادي كان

تمنحكم الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان كان الفرصة لمشاركتها في العمل التطوعي لصالح مرضى السرطان، وبما يعود بالنفع على المواطنين والمقيمين في دولة الكويت، ويساهم في وقاية وشفاء الكثير من المصابين بالأمراض السرطانية.

– لماذا العمل التطوعي؟

قال الله عز وجل في كتابه، بسم الله الرحمن الرحيم: (ومن تطوع خيراً فإن الله شاكر عليم) صدق الله العظيم  (سورة البقرة – الآية 158).

العمل التطوعي هو ما تبرع به الإنسان من تلقاء نفسه ودون إكراه، وقد أصبح الركيزة الاساسية في بناء المجتمع ونشر التماسك الاجتماعي، وهو ممارسة إنسانية ارتبطت ارتباطا وثيقاً بكل معاني الخير والعمل الصالح عند كل الأجناس البشرية منذ الأزل.

والتطوع يقوم على اعتبارات أخلاقية واجتماعية وإنسانية ودينية، ويكون فردياً ومؤسساتياً، ولعلنا نلحظ بشكل أكبر معنى العمل التطوعي وأهميته في مجال التوعية ومساعدة شرائح المجتمع المختلفة، ومنهم مرضى السرطان، ويتجلى الرقي الإنساني بالتطوع.

– أشكال التطوع:

التطوع الفردي:

هو عمل أو سلوك اجتماعي يمارسه الفرد من تلقاء نفسه وبرغبة منه وإرادة، ولا يبغى منه أي مردود مادي، ويقوم على اعتبارات أخلاقية واجتماعية وإنسانية ودينية، مثال أن يندفع المرء لإنقاذ غريق، أو إسعاف جريح إثر حادث ألم به.

التطوع الجماعي أو المؤسسي:

هو الفعل الذي لا يأتي استجابة لظرف طارئ، بل يكون نتيجة تدبر وتفكر، كالانضمام إلى مؤسسة أو جمعية أو حملة تطوعية، وهو أكثر تقدماً من العمل التطوعي الفردي، وأكثر تنظيماً وأوسع تأثيراً على في المجتمع.

– فوائد التطوع:

* الشعور بالراحة النفسية وكسب الأجر والثواب من الله.

* تعزيز الانتماء الوطني، لأن التطوع خدمة وطنية إنسانية سامية للمجتمع وفرصة لتنمية الذات واكتساب المهارات.

* التدريب على تحمل المسؤوليات الاجتماعية ومواجهة المشكلات بشكل مباشر.

* للتطوع تأثير إيجابي على تحسين العلاقات مع أفراد المجتمع.

* الاستفادة من أوقات الفراغ بما يعود بالنفع على تحسين العلاقات مع أفراد المجتمع.

– صفات المتطوع:

* الإيمان بالعمل التطوعي والاندفاع نحوه.

* الالتزام والاستعداد الذاتي والقدرة على تقديم ما يطلب منه من خدمات.

* اللباقة وسعة الصدر وحسن التصرف وعدم السعي لتحقيق أغراض ذاتية.

* القدرة على الانسجام والتكيف مع الآخرين.

* يكون لديه نظرة تفاؤلية.

* احترام العمل والموقع الذي يتطوع فيه الفرد.

* المحافظة على أخلاقيات العمل وموقع العمل التطوعي وأسراره.

– مجالات التطوع في حملة كان:

1- المشاركات التوعوية:

* المشاركة في تنظيم المحاضرات و المعارض والزيارات الميدانية والمؤتمرات.

* المساهمة في إعداد المواد العلمية التوعوية كل في مجال تخصصه (أطباء – أخصائي التغذية والعلاج الطبيعي – الهيئة التمريضية).

* توزيع البورشورات والكتيبات الخاصة بالتوعية.

2- الخدمات الفنية:

* مهارات الحاسب الآلي – طباعة – علاقات عامة.

3- المشاركة في نادي كان:

* التشجيع على الانضمام إلى نادي كان.

* المشاركة في تنظيم دورات رياضية باسم نادي كان، مثل كرة القدم وكرة السلة وكرة اليد وكرة التنس والسباحة والاسكواش، وذلك تحت شعار “الرياضة وقاية”.

* تكوين مجموعات ولجان تطوعية من أجل نشر ثقافة التوعية كمكافحة التدخين والتوعية من المواد المسرطنة.

4- فريق الدعم المعنوي لمرضى السرطان وذويهم.

5- دعم نشاطات حملة كان على جميع المستويات، لاسيما في المجال الإعلامي للتوعية داخل وخارج دولة الكويت.

لذا، إن كنت مستعداً لتكون متطوعاً، تحمل رسالة سامية، يمكنك تسجيل بياناتك في استمارة التسجيل التالية، وسيتم التواصل معك في أقرب وقت ممكن.

استمارة التطوع
  • الاسم*
    0
  • الرقم المدني*
    1
  • الجنسية*
    2
  • الجنس*
    3
  • تاريخ الميلاد*
    4
  • الوظيفة*
    5
  • العنوان*
    6
  • الهاتف*
    7
  • البريد الإلكتروني*
    8
  • المهام التي يمكنك القيام بها*
    9
  • مجالات التطوع*
    10
  • مدة التطوع*
    11
  • عدد الساعات المخصصة للتطوع*
    12
  • ملاحظات*
    13
  • 14